أردوغان يتوقع من بوتين نهجاً مختلفاً حول سوريا

توقع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن يتبنى نظيره الروسي فلاديمير بوتين نهجاً مختلفاً حول سوريا، معتبراً أن نظام الأسد يشكل خطراً على تركيا.

وفي تصريحات صحفية، الجمعة، قال أردوغان إنه يتوقع مقاربات مختلفة من بوتين خلال لقائهما في مدينة سوتشي الروسية، الأربعاء المقبل.

اقرأ أيضا: أردوغان يكشف القرارات الهامة التي سيبحثها مع بوتين في سوتشي

وأوضح الرئيس التركي أن النظام السوري يشكل خطراً على جنوب تركيا، ولذلك يتطلع إلى مقاربات مختلفة من بوتين، وتحديداً من روسيا باعتبارها دولة صديقة لتركيا، بما تقتضيه علاقات التضامن بين البلدين، وفق وكالة “الأناضول”.

وأضاف: “نحن بحاجة لخوض هذا النضال سوية في الجنوب. كما هو واضح، أمريكا ليست مرتبطة بسوريا في الوقت الحالي”، مشيراً إلى أن تركيا وروسيا وإيران موجودون في سوريا الآن، ولذلك لابد من التواصل والنقاش فيما بينهم لتحويل هذا البلد إلى “حوض سلام”.

وأكد أن بلاده تسعى إلى دفع العلاقات الثنائية مع روسيا إلى أبعد من ذلك بكثير، والوصول إلى حجم تجارة 100 مليار دولار، مضيفاً: “إذا كنا قد عقدنا العزم على الوصول إلى هذا الحجم التجاري وإذا اعتبرناه ضرورياً للبلدين، فيجب أن تكون علاقاتنا مختلفة جداً”.

وجدد أردوغان، انتقاده للرئيس الأمريكي جو بايدن، قائلاً إنه يوفر الدعم للتنظيمات “الإرهابية” في سوريا أكثر مما كان متوقعاً، وبدلاً من محاربتهم، على العكس من ذلك، يزودهم بكمية كبيرة من الأسلحة والأدوات والمعدات، معتبراً أن تركيا تضطر إلى إطلاع الرأي العام العالمي على تلك التفاصيل عندما تُقدم دولة (أمريكا) عضو في حلف “ناتو” على مواقف كهذه.

وأمس، أكد أردوغان على أهمية اجتماعه المرتقب مع بوتين، مشيراً إلى أنه لن يناقش فقط الوضع في إدلب بل في عموم البلاد، إضافة إلى “ما وصلنا إليه في سوريا وما سنحرزه هناك في المستقبل”.

المصدر: الشرق سوريا

زر الذهاب إلى الأعلى