أردوغان .. نود انسحاب القوات الأمريكية من سوريا

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده تود أن ترى القوات الأمريكية تنسحب من سوريا والعراق، تماما كما غادرت أفغانستان قبل ذلك.

وجاء تصريح الرئيس التركي خلال مقابلة مع شبكة “سي بي إس” الأمريكية الأحد.

اقرأ أيضا: تغلب على “المحافظين” .. نتائج أولية تظهر فوز الحزب “الديمقراطي الاشتراكي” في الانتخابات الألمانية

وقال ردا على سؤال بهذا الشأن “بالطبع، إذا كان لدي خيار، أود أن يغادروا سوريا والعراق بنفس الطريقة التي غادروا بها أفغانستان”.

وأضاف: “إذا أردنا إحلال السلام في العالم، فلم يعد هناك أي جدوى من البقاء في هذه المناطق من العالم، يمكننا ببساطة منح هذه الشعوب وهذه الإدارات الفرصة لاتخاذ قراراتها”.

وفي رده على سؤال حول نية تركيا أن تحل محل الولايات المتحدة في سوريا، أجاب الزعيم التركي: “دعني أقول بوضوح تام وصدق: لن نبقى أبدا حيث لا يريدوننا أن نبقى، ولن نكون حاضرين أبدا حيث لا يتم الترحيب بنا”.

وفي وقت سابق ، أنهت الولايات المتحدة عملية انسحاب القوات العسكرية الأمريكية من أفغانستان نهائياً، وفقا للبنتاغون.

وانتهى الانسحاب الأمريكي بعد عملية إجلاء جوي امتدت لأكثر من أسبوعين من مطار كابول، نجحت القوات الأمريكية خلالها في إجلاء الآلاف من المواطنين الأمريكيين والأفغان رغم الفوضى التي سادت تلك العملية.

وأكد الجنرال كينيث ماكينزي، قائد القيادة المركزية الأمريكية، أن القوات الأمريكية أنهت عملية الانسحاب من أفغانستان.

وقال ماكينزي: “الانسحاب الذي نشاهده الليلة ليس فقط نهاية للدور العسكري في عملية الإجلاء، إنما هو أيضا نهاية لمهمة عسكرية امتدت لعشرين عاما، وكانت بدايتها بعد وقت قصير من الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول 2001”.

وغادرت آخر رحلة جوية أمريكية في إطار إجراءات الإجلاء مطار حامد كرزاي الدولي في العاصمة كابل حوالي الساعة الثالثة والنصف عصرا بتوقيت نيويورك الشرقي في 31 أغسطس/ آب بموجب الاتفاق على الانسحاب النهائي من أفغانستان بين الإدارة الأمريكية وحركة طالبان.

المصدر:وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى