fbpx

أردوغان: نقف إلى جانب الشعب السوري وسنواصل جهودنا حتى تصبح سوريا بلدا يديره أبناؤه

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان “إن تركيا تقف إلى جانب الشعب السوري، وسنواصل جهودنا حتى تصبح سوريا بلداً يديره أبناؤه بمعنى الكلمة”.

جاء ذلك في كلمة ألقاها اليوم الأربعاء، خلال مشاركته في المؤتمر العام السابع لحزب العدالة والتنمية في صالة أنقرة الرياضية بالعاصمة.

وأشار أردوغان إلى أن تركيا “فتحت حدودها وقلبها للمضطهدين السوريين في الوقت الذي تخلى فيه العالم كله عنهم”، وعبر بأن “العمليات العسكرية العابرة للحدود التي نفذتها تركيا حالت دون مقتل ملايين الأبرياء على يد النظام السوري والمنظمات الإرهابية”.

وأكمل أن “تركيا استخدمت جميع إمكاناتها لإحلال السلام والاستقرار، وقدمت دعماً مخلصاً وبناءً للجهود المبذولة بهدف ضمان الوحدة السياسية لسوريا وسلامة أراضيها”.

أقرأ أيضا: أردوغان: الصواريخ التي أطلقت على كلس مصدرها قوات نظام الأسد وتم الرد عليها بشكل مناسب

وفي معرض حديثه عن علاقات تركيا الخارجية، قال أردوغان أنه “بفضل الدعم الذي قدمته تركيا لليبيا أصبح هذا البلد اليوم قادراً من جديد على التطلع للمستقبل بأمل”.

وشدد أن بلاده مصممة على زيادة عدد أصدقائها وإنهاء حالات الخصومة في الفترة القادمة لتحويل منطقتها إلى “واحة سلام”.

وأضاف “على اعتبار أننا نتوسط القارات الثلاث الكبرى، فلا يمكننا أن نتجاهل الغرب ولا الشرق، وسنواصل صياغة علاقاتنا مع جميع الدول بدءاً من الولايات المتحدة وحتى روسيا والاتحاد الأوروبي والعالم العربي بما يتماشى مع مصالح تركيا وتطلعات شعبنا”.

زر الذهاب إلى الأعلى