أردوغان : الخلل في النظام العالمي يتحمل مسؤولية مآسي السوريين منذ عام 2011

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن الخلل الحاصل في النظام العالمي، يتحمل مسؤولية المآسي التي أصابت الشعب السوري منذ العام 2011.

وأضاف الرئيس التركي، خلال مؤتمر صحفي، عقده الاثنين، عقب اجتماع حكومي ترأسه بنفسه، أن القوى العالمية تتحمل مسؤولية المأساة المستمرة، التي يعاني منها الشعب السوري، وفقًا لوكالة أنباء “الأناضول”.

اقرأ أيضا: أردوغان يعلن خفض ضريبة القيمة المضافة على السلع الغذائية إلى 1 في المئة

وأوضح أن كل حادثة يشهدها العالم تظهر الخلل الحاصل في النظام العالمي، مؤكدًا أن العالم أكبر من خمسة، في إشارة للدول الخمس، دائمة العضوية في مجلس الأمن، التي تمتلك حق النقض “الفيتو”.

وأشار “أردوغان” إلى أن الدول التي تدير العالم باتت تتطلع لتحقيق رخائها وأمنها على حساب الدول والشعوب، وهو السبب وراء مآسي السوريين، منذ أحد عشر عامًا.

وأردف أن السياسة الخاطئة في إدارة العالم تسبب بآلام كثيرة ودماء غزيرة في مختلف أرجاء العالم، ولاسيما في سوريا والعراق وغزة وأفغانستان وليبيا واليمن وأراكان.

وتسبب الصمت العالمي عن جرائم الأسد بحق المدنيين السوريين بإيغال النظام وداعميه الروس والإيرانيين؛ بسفك دماء الشعب السوري، الذي اضطر معظمه للجوء في كافة أنحاء العالم، والنزوح داخليًا، إلى مناطق الشمال.

زر الذهاب إلى الأعلى