آكار يحدد ثلاثة أهداف لوجود القوات التركية في إدلب

حدد وزير الدفاع التركي “خلوصي آكار” ثلاثة أهداف لإبقاء قوات بلاده في محافظة إدلب، شمال غربي سوريا، وتطرق للهجوم الأخير على مدينة أريحا.

ونقلت وكالة أنباء “الأناضول” عن الوزير التركي أن تواجد القوات التركية في إدلب يهدف أولًا لمنع مجازر نظام الأسد بحق المدنيين، والحؤول دون حدوث موجات هجرة جديدة، وكبح التطرف.

اقرأ أيضا: والي تركي : دول غربية تحاول إفراغ إدلب من سكانها

وأضاف “آكار”، خلال تصريحات للصحفيين، ببعثة تركيا الدائمة في حلف “الناتو”، بالعاصمة البلجيكية “بروكسل )”، أن النظام السوري يرتكب خروقات من حين لآخر في إدلب، رغم اتفاق وقف إطلاق النار.

وأوضح الوزير أن خروقات اتفاق التهدئة في إدلب أصبحت بنسبة أقل بعد اجتماع “بوتين – أردوغان” في سوتشي.

واستنكر “آكار” قيام نظام الأسد بقصف مدينة أريحا وارتكاب مجزرة فيها بعد الهجوم الذي أدى لمقتل أربعة عشر عنصرًا من جيشه في دمشق، مشيرًا إلى أن أهالي إدلب لا علاقة لهم بدمشق.

وتخضع منطقة إدلب لاتفاق وقف إطلاق النار الموقع في ربيع العام 2020، بين الرئيسين التركي “رجب طيب أردوغان” والروسي “فلاديمير بوتين”.

زر الذهاب إلى الأعلى